انتقدت الدكتورة نادين الماوري تمديد الهدنة 2022

 

انتقدت الدكتورة نادين الماوري احد ابرز قيادات تيار ٢٢-١٦ والأمين العام للتوجه البديل تمديد الهدنة وأكدت ” الهدنة الأولى جاءت في توقيت خبيث فعطلت مجلس القيادة الرئاسي وحرفته عن هدفه الرئيسي “.

 

أولوية المجلس حسب إعلان نشأته هو استعادة الدولة بسيادتها الكاملة حربا او سلما. الهدنة حرفت مهمة المجلس واستمرارها سيدخل المجلس في غيبوبة.

 

بينما يتم تحييد القوى الإقليمية الداعمة للشرعية من المواجهة و يتم تسليم الملف للفاشل جروندبيرغ لـ يفرض حل الأمر الواقع وإبقاء المليشيات لفرض سيطرتها وتقسيم السيادة على كنتونات متنافرة وتسليم طوق كل منها إلى الخبيث لندركنج.

 

هذا ما يريدونه ولكن الشعب له إرادة أخرى أقوى وأوضح. الحرية والكرامة ليست للمساومة ومن أجلها حتى الطفل سيحارب.

 

انتقدت الدكتورة نادين الماوري تمديد الهدنة

انتقدت الدكتورة نادين الماوري تمديد الهدنة

 

فل يمددون هدنتهم ما شاءوا فالشعب له رأي آخر ومجلس القيادة الرئاسي اما ان ينظم الى الشعب في معركة تحرره من العبودية واستعادة سيادته على أراضيه أو أن يبقى جزء من مهزلة البيع والشراء التي نتعرض لها على أيدي سماسرة ( العجوز المريضة واشنطن) .

لا سلام إلا بحرية و عدالة ومساواة ، وبدون ذلك حتى الهدنة تكون جزء من الحرب ويصبح ضررها أكثر من نفعها ..

المواطن ليس له سوى الدفاع عن حريته ولن يتردد عن القيام بذلك ..

ولا اعتبار للهدنة , و تمديدها لا يعنينا..

في اجتماع خاص بـ تيار ٢٢-١٦

 

مقالات ذات صلة

التوجه البديل لليمن يقيم ورشتان عمل
ندوة بعنوان خيارات السلام من منظور القبيلة
ندوة بعنوان المرأة والعنصرية في اليمن
كلمة الأمين العام للتوجه البديل د. نادين الماوري

5/5 - (1 صوت واحد)

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تواصل معنا
1
أهلاً وسهلاً:
كيف يمكننا مساعدتك!
تواصل مع فريق موقع اليماني.