ضع تقيم من فضلك
صرخات اليمنيين في مصر مع تصاعد أصوات التي تستنكر ممارسة العنصرية والتنمر تجاههم كتبنا عن الموضوع ومع السؤال والتحري ظهر الكثير من الممارسات وأرسل إلينا العديد من التسجيلات.

المبادرات

ربما المبادرات لها توجهات خاصة بعد التعامل مع فئات معينة من الشعب اليمني وذلك بناء على طلب الداعمين.
وكل مبادرة تتفنن بأظهر ما يتناسب ليرضا الداعم عن عملهم.
كنا نتمنى ان من يمتلك المال ويريد يقدم الخير ويساعد يقدمها بشكل جميل ولائق دون جرح أحد ومحاولة إذلاله.
صرخات اليمنيين

لا للعنصرية لا تتنمر

لكي نفهم أصل الموضوع وكيف وصل الينا وكيف تابعنا الأمر سنضع لكم كل ما تم كتابة عن الأمر سابقاً وبالأسفل سنضع جزء بسيط من التسجيلات التي وصلت التسجيل الأول والتسجيل الثاني.
المقالة الأولى:
المقالة الثانية:

أسماء جديده

تكرر أسم في مبادرة .... وهو الهام السنباني، حيث قيل انها تسأل اليمنيين المولدين هل أنتم يمنيين وكأنها مستنكره بسبب سمرة البشرة او اللكنة او أن الجواز مكتوب به مواليد خارج اليمن.
لا نعرف من هي الهام السنباني ولكن البعض ذكرنا بواقعة 2018 للمدعوة هالي اليافعي قريبة رئيس الجالية اليمنية بمصر التي دخلت السفارة وتضاربت مع ملحق شؤون المغتربين إبراهيم الجهمي وفي نفس الأسبوع هناك مدعوة باسم الهام السنباني ادعت أنه تم الاعتداء عليها من أمن السفارة.
وبعد تجميع آلاف المتابعين بالفيس بوك انقلبوا علينا وعلى رمزي الفندي وعلى أغلب اليمنيين الذين كانوا متضامنين معهم.
صرخات اليمنيين في مصر متابعة الجزء الثالث لا للعنصرية

شكاوى جديدة

أغلب الشكاوى من يمنيين مواليد الصومال ولكن هنالك شكوى جديدة لمواطن يمني وهو الدكتور عادل الأهدل من مبادرة بلقيس.
الدكتور عادل الأهدل
يقول الدكتور عادل انه ذهب الى المبادرة للتسجيل فعندما أخبرهم أنه متزوج من مصرية وأطفاله مواليد مصر رفضوا تسجيله.
والسبب لا نسجل من يتزوج من مصر أو أولاده مولودين في مصر.
بنفس الوقت يقول الدكتور عادل مستغرب من المبادرة لأنهم كانوا يتحدثون عما يحدث من المبادرات الأخرى ضد مواليد الصومال والآن نفس الأمر يمارس معي لأن أولادي مولدون في مصر وزوجتي مصرية.

نصائح للمتضررين

1. شكوى رسمية يدرج بها الأسماء مع ارقام الجوازات بصفتهم يمنيين الى السفارة اليمنية بالقاهرة تقدم للوزير المفوض القنصل العام / على العطافي.
2. شكوى رسمية يدرج بها الاسم ورقم الجواز ورقم المفوضية ورقم الهاتف وترسل،
أ. نسخة للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين،
ب. وترسل نفس النسخة عبر البريد لإلكتروني للمنظمات الشريكة،
ج. والنسخة الثالثة توضع بـ صندوق الشكاوى في مقر الشكاوى المفوضية في 6 أكتوبر مقر الاستقبال.
3. تحرير محضر رسمي بقسم الشرطة وأخذ رقم المحضر.

رسالة للمبادرات

لماذا أنتم رافضين أن أحد يتحدث؟
لماذا سياسة تكميم الأفواه؟
لماذا لا تحتضنون الناس وتحتوهم؟
أنتم تمثلون قيادات المجتمع الخيري وللأسف عكستم صورة سيئة عن اعمال الخير وصورة سيئة لممارسة العنصرية والتنمر على اليمنيين.
ولكن إذا كان المسؤول اليمني يمارس نفس العنصرية على المواطنين فأنتم مجرد مقلدون وبهذا نعيش في مجتمع للأسف كل واحد يمارس العنصرية بشكل او بأخر على اليمنيين بشكل او بأخر.

الخلاصة

كلنا متفقين على نبذ العنصرية والتنمر ولكن ان لم يكن هناك موقف قوي من المتضررين أنفسهم لكي لا يتفاقم الأمر الى العديد من الأمور المختلفة.
تم نقل العنصرية والكراهية من اليمن إلى مصر.
تم توضيح ما يحدث والباقي يتوقف على المتضررين أنفسهم.
للأسف سنغلق هذا الملف حالياً لأنه لا يوجد للآن شكوى رسمية أو محضر رسمي بقسم شرطة يقول ان هنالك يمني تعرض للعنصرية والتنمر سواء بسبب لونه أو مكان ميلاده.
وأغلب ما يرد لنا شكوى كتابية أو تسجيلات صوتية.
صاحب الحق قوي ولا يترك حقة إلا الضعيف فمن سيسلك طريق الحق سنكون خلفة وعوناً له ضد أي جهة كانت.
صرخات اليمنيين في مصر متابعة الجزء الثالث لا للعنصرية
للتواصل مع فريق موقع اليماني

اترك ردّاً

تواصل معنا
1
أهلاً وسهلاً:
كيف يمكننا مساعدتك!
تواصل مع فريق موقع اليماني.