قضية الشهيد عبدالملك السنباني

عبدالملك السنباني، رحمة المولى تخشاه مثله مثل أي يمني مغترب يعيش ببلدان الاغتراب معزز مكرم أمن على نفسه وماله، ولكن عندما يعود الى وطنة الأصل يجد ما لا يتوقعه للأسف فما بالك بمن يعيش داخل اليمن الى اليوم وما الذي يوجهونه يوما من مخاطر.

عبدالملك السنباني
أغترب في أمريكا بلا خوف بلا قلق حيث لقمة العيش متوفرة وسبل الحياة الكريمة والعدل والأمن والأمان
غلبه الشوق والحنين الى وطنه وأهله ولكم يكن يعلم أنها أكبر غلطة سيقوم بها بحياته

عبدالملك السنباني
قتل غدر وخيانة بالمناطق المحررة
لذلك المسئولية كاملة تتحملها الشرعية والانتقالي ودول التحالف
حيث القت قوات جنوبية القبض على الشهيد وبعد ذلك وجد مقتولاً بثلاجة المستشفى

وان لم يكن يعلن عن القبض عليه بتهمة انه حوثي ونشر الخبر لم نكن سنعرف القضية ولكن أراد الله تعالى فضحهم وفضح ممارساتهم تجاه أبناء اليمن
#كلنا_عبدالملك_السنباني

السؤال هنا

كم يمني مختطف بالجنوب
كم يمني مقتول ظلم وعدوان بالجنوب

الشهيد عبدالملك السنباني أكبر دليل على مشروع تدمير اليمن ومحاولة إذلال شعب اليمن

نعزي أسرة الشهيد ونعزي أنفسنا على دولتنا
الشهيد عبدالملك السنباني
لا هو اخر ضحايا هذه الحرب ولا هو أول الضحايا
ندعو للشهيد بالرحمة وان يصبر أهله
اليمن أصبحت كفن لأبنائها
[pvc_stats postid="" increase="1" show_views_today="1"]
ضع تقيم من فضلك

تعليق واحد

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تواصل معنا
1
أهلاً وسهلاً:
كيف يمكننا مساعدتك!
تواصل مع فريق موقع اليماني.